نقدم لك برنامج "السفر المستدام"

هذا البرنامج هو طريقتنا الجديدة لتقدير جهود الاستدامة الخاصة بك ودعمها أمام المسافرين، وذلك لتحقيق مستقبل أفضل.

استكشف المزيد

توجّهات ومعلومات مهمة

آخر التوجهات الخاصة بقطاع السفر وما يبحث عنه المسافرون

 | حفظ
تسببت الجائحة في حدوث اضطرابات وحالة من عدم الاستقرار في قطاع السفر، ولكن ما زال هناك وقت أمام الشركاء للاستفادة من توجهات السفر التي ساهمت في تشكيل الأشهر الستة الماضية

لقد كان عاماً غير مسبوق ومليء بالتغيّرات بالنسبة لقطاع السفر، وقد قطعنا ثلثي الطريق من عام 2020. وفي هذا المقال، نود مشاركة بحث Booking.com لتحديد التوجهات الخاصة بالمسافرين التي ظهرت خلال فترة الجائحة وكيف يمكن للشركاء التأقلم معها. 

السفر الداخلي أكثر من السفر الدولي

خلال السنين الماضية، شكّلت حجوزات الإقامات المحلية حوالي 45% من إجمالي حجوزات Booking.com. ولكن في شهر أبريل من هذا العام، ارتفع عدد الحجوزات المحلية إلى حوالي 70%، وهو توجه استمر طوال الربع الثاني وحتى شهر يوليو، حيث شكّلت ليالي الإقامة المحلية 70% من ليالي الإقامة المحجوزة حديثاً خلال ذلك الوقت. 

أشارت البيانات الخاصة بقوائم الأمنيات أيضاً إلى وجود زيادة في السفر المحلي. في شهر مايو ويونيو، كانت الإقامات المحلية موجودة في حوالي ثلثي (64%) جميع قوائم الأمنيات التي تم إنشاؤها على مستوى العالم. قبل عام، كانت أماكن الإقامة المحلية موجودة فقط في 35% من قوائم الأمنيات.* 

يمكنك الاستفادة من هذا التوجه عن طريق استخدام الأسعار المخصصة لدولة لجذب الطلب المحلي.  

قد تكون الشواطئ هي الوجهة المثالية

لطالما كانت الشواطئ وجهة رائجة. وبعد مرحلة الجائحة، قد تكون الشواطئ وجهة مرغوبة أكثر لدى المسافرين. بيّنت الأبحاث التي أُجريت في شهر يونيو أن 45% من المسافرين أبدوا اهتماماً بالذهاب في رحلة شاطئية في المستقبل.** وعند البحث عن الوجهة الشاطئية، قد يختار هؤلاء المسافرين الشواطئ الأقل شهرة وازدحاماً. لقد عملنا على تطوير خيارات بحث تعتمد على هدف العملاء من الرحلة لمساعدة الشركاء على تلبية هذا الطلب. 

الخيارات المرنة مهمة (الآن أكثر من أي وقت مضى) 

أظهرت الأبحاث التي تم إجراؤها عالمياً في أبريل أن حوالي نصف (45%) المسافرين سيحجزون رحلة إذا كان لديهم خيار الإلغاء المجاني. قال ثلث المسافرين (32%) أنهم سيحجزون إذا كان بإمكانهم تغيير التواريخ مجاناً.** الموضوع ببساطة هو أن المسافرين يودّون الشعور بالراحة عند إجراء الحجز، حيث أن تفشي الفيروس غير المتوقع قد يتسبب في إعلان الحكومات عن إغلاق كامل دون سابق إنذار. 

Image
Sign
مصدر الصورة: لوغان ويفر، Unsplash

 

نتيجة لذلك، يزداد الطلب على السياسات المرنة. وكما أشار الرئيس التنفيذي لشركة Booking.com جلين فوجيل في مكالمة مع المساهمين حول الإيرادات: "لقد لاحظنا جميعاً زيادة في حجوزات إقامات المسافرين التي تتضمن سياسات إلغاء أكثر مرونة بسبب حالة السفر غير المستقرة التي نواجهها حالياً." 

هل تود أن تجعل أسعارك أكثر مرونة؟ استخدم أداة "مرنة - 1 يوم" الجديدة لتحويل أسعارك وتقليل مخاوف العملاء. 

فترة أقل بين إجراء الحجز وموعد الإقامة 

بالحديث عن الخيارات المرنة، هناك تزايد في عدد الرحلات التي يتم حجزها في اللحظة الأخيرة، كما أن الفترة بين إجراء الحجز وموعد الإقامة تقل شهراً بعد شهر. يشير بحثنا إلى أن المزيد من العملاء على مستوى العالم يخططون الآن لحجز أماكن إقامتهم في غضون شهر قبل رحلتهم. ومع ذلك، شعر المزيد من الأشخاص في فرنسا والمملكة المتحدة بالراحة عند الحجز مسبقاً قبل شهر أو شهرين في يوليو مقارنةً مع شهر يونيو.** 

يمكن أن تساعد الحلول مثل عرض اللحظة الأخيرة في جذب هذا الطلب بينما يمكن لعرض الحجز المبكر أن يشجع الضيوف على إجراء الحجوزات مسبقاً. 

النظافة هي من الأمور الأساسية 

ما زالت النظافة من أهم الأمور بالنسبة للمسافرين، حيث يبحث المزيد من الضيوف عن الشفافية حول إجراءات التنظيف في مكان الإقامة. منذ بداية الجائحة، لاحظنا زيادة كبيرة في استخدام كلمات محددة من قِبل الضيوف عندما يطرحون أسئلة حول مكان إقامة. على سبيل المثال، ازداد استخدام كلمة "نظيف" و"نظافة" بأكثر من 60%. 

لمساعدة مزوّدي أماكن الإقامة على إدارة توقعات المسافرين وتوفير راحة البال لهم، عملنا على إعداد ميّزات جديدة للصحة والسلامة تسهّل عرض هذه المعلومات إلى جانب أي إجراءات أخرى ذات صلة أو مرافق رئيسية في الموقع.

سفر أقل بالطائرة، والمزيد من الرحلات بالسيارة 

نظراً لأن السفر الدولي ما زال محدوداً بسبب القيود الحكومية في العديد من المناطق، لاحظنا وجود زيادة في تفضيل الأشخاص للسفر بالسيارة، وعادةً إلى أماكن الإقامة التي تقع على بعد ساعتين إلى 3 ساعات بالسيارة من منازلهم. لمساعدتك في جذب هؤلاء المسافرين، عملنا على تطوير ميزات جديدة مدمجة بمنصتنا ليتمكّن العملاء من العثور على أماكن الإقامة باستخدام خاصية "بالقرب منّي". 

في شهر أبريل، أخبرنا المسافرون أنه من المرجح أن يسافروا بسيارتهم الخاصة مع احتمالية أقل للسفر بالطائرة أو وسائل النقل العام، وذلك مقارنةً مع عام 2019. ارتفعت هذه الأرقام في شهر مايو ويبدو أنها ثابتة.** 

ومع ذلك، قد يكون لعمر المسافرين تأثير على الخيارات المفضلة للسفر، حيث يقول المسافرون الأصغر سناً (18-24 عاماً) أن هناك احتمالية أعلى لسفرهم بالطائرة هذا العام مقارنةً مع المسافرين الأكبر سناً. 

التزام المسافرين بأساليب أكثر استدامة

يقول ثلث العملاء (36%) إن رغبتهم بالسفر بشكل مستدام قد زادت نتيجة لانتشار فيروس كوفيد - 19. يرى ما يقرب من النصف (44%) أن الجائحة كان لها أثر إيجابي على البيئة. وقد جعلهم ذلك يفكرون بعناية في خيارات السفر المستدامة عندما يسافرون مرة أخرى، مما يعني أن السفر المستدام من المرجح أن يكون على رأس أولويات المسافرين أكثر من أي وقت مضى.** 

"قبل كوفيد - 19، لاحظنا وجود المزيد والمزيد من المسافرين الذين يرغبون باتباع أساليب مستدامة عندما يتعلق الأمر بالسفر،" تقول جيليان تانس، رئيسة شركة Booking.com. "ولكن الآن بعد أن رأينا الفرق الذي يحدثه التقليل من رحلات الطيران أو مدى جمال الوجهة عندما لا يكون هناك الكثير من السيّاح، لا أعتقد أن هذا شيء سينساه المسافرون قريباً."  

*بناءً على مقارنة البيانات الخاصة بقوائم الأمنيات على Booking.com بين مارس وأبريل 2020 مع نفس الأشهر في 2019.  **تم إجراء هذا البحث المستقل وتغطية تكاليفه من قِبل Booking.com، وشمل عيّنة من الأشخاص البالغين الذين ذهبوا في رحلة خلال الأشهر الـ 12 الماضية. المشاركون في البحث كانوا من ألمانيا، وفرنسا، وبريطانيا العظمى، وإيطاليا، والولايات المتحدة، وأكملوا استبياناً عبر الإنترنت.   

 

Image
Connectivity provider for you
معاً نعيد بناء عملك

هل تعمل على الاستفادة من كل توجه خاص بالسفر؟ تحقق من "دليل استئناف الأعمال" الخاص بنا للحصول على نصائح يمكنك اتباعها. 

دليل استئناف الأعمال

ما رأيك بهذه الصفحة؟

الصورة الرئيسية في أعلى الصفحة: بعدسة فيكتور هي، Unsplash
أهمّ الأفكار
  • كان عدد الرحلات المحلية أعلى من الرحلات الدولية، حيث شكّلت الحجوزات المحلية حوالي 70% من عدد الحجوزات خلال الربع الثاني وحتى شهر يوليو 
  • الخيارات المرنة هي أمر أساسي، حيث قال ما يقرب من النصف (45%) إنهم سيحجزون إذا تمكنوا من الحصول على خيار الإلغاء المجاني. سيحجز ثلث المسافرين (32%) إذا كان بإمكانهم تغيير تواريخهم مجاناً
  • ما زالت النظافة من أهم الأمور بالنسبة للمسافرين، حيث يبحث المزيد من الضيوف عن الشفافية حول إجراءات التنظيف في مكان الإقامة
  • تشمل الخيارات الأخرى المفضّلة لدى العملاء: المزيد من الأشخاص يرغبون في السفر بالسيارة أكثر من السفر بالطائرة، الشواطئ هي وجهات رائجة، والمزيد من الأشخاص يفكرون في أساليب الاستدامة