حماية أماكن الإقامة من فئة البيوت باستخدام الأجهزة الأمنية

تم التحديث منذ 4 شهر | مدة القراءة (بالدقائق): ‎6
حفظ

نحن نأخذ موضوع الأمن والسلامة على محمل الجد، ونتمنى منك أن تفعل ذلك أيضاً. نود مساعدتك في اختيار أنواع الأجهزة الأمنية التي قد ترغب في استخدامها في مكان الخاص بك، لذلك سنشارك معك في هذا المقال بعض النصائح حول الأنواع الشائعة من الأجهزة الأمنية وتلك التي قد تكون مناسبة لمكان الإقامة الخاص بك. 

نوصيك بشدة بأن تكون على دراية بجميع قوانين ولوائح الخصوصية التي تنطبق على موقعك الجغرافي وأن تتبعها عند تثبيت أي من هذه الأجهزة. اتخذ تدابير استباقية مع الضيوف وتواصل معهم بشأن جميع الأجهزة والتدابير الأمنية التي تطبقها، وكن موجوداً للإجابة على أسئلتهم حول الخصوصية والأمن. بالإضافة إلى موضوع الأمن، نحن نشجعك على مراجعة عملياتك وأجهزتك المخصصة للحفاظ على السلامة. 


مواضيع هذا المقال

  1. الأقفال الذكية
  2. أنظمة الإنذار
  3. كاميرات المراقبة
  4. كاشفات الحركة والصوت
  5. الخزنات
  6. هل لديك أي من هذه الأجهزة في مكان الإقامة الخاص بك؟

الأقفال الذكية

قد تضيع المفاتيح أو قد ينساها الضيوف داخل مكان الإقامة. يمكنك تجنب هذه الحالات من خلال الاستثمار في قفل ذكي بدلاً من الاعتماد على المفاتيح الفعلية. وبالإضافة إلى الاستغناء عن عملية تبديل المفاتيح، توفر بعض الأقفال الذكية الإلكترونية طرق تحكم إضافية. 

إذا كنت تفكر في شراء قفل ذكي، اسأل البائع عن الخيارات المتوفرة لهذه الميزات:

  • أحادي الاستخدام: هل يمكنك إعداد رموز إلكترونية مخصصة لكل حجز؟ هذا في النهاية هو الخيار الأكثر أماناً لك ولضيوفك.
  • استخدام الهاتف الذكي: هل يمكنك فتح الأبواب عن بُعد باستخدام أحد التطبيقات، مع منح الضيوف لديك القدرة على الدخول والخروج باستخدام هواتفهم الذكية فقط (عبر البلوتوث أو زد-ويف أو الواي فاي)؟ 
  • تحليلات أداء التطبيق: توفر بعض الأقفال الذكية تطبيقات متصلة يمكن استخدامها للتأكد من مجموعة من التفاصيل، مثل وصول الضيوف ومغادرتهم أو حتى معرفة ما إذا تم ترك أحد الأبواب مفتوحة عن طريق الخطأ، ويمكن أن يوفر لك ذلك راحة البال الإضافية.
  • هل هي ذكية أكثر من المطلوب؟ هل سيبقى نظام أو طريقة عمل القفل الذكي قابلاً للاستخدام إذا كان الضيف، على سبيل المثال، لا يمتلك هاتفاً ذكياً أو إذا انقطعت الكهرباء؟

أنظمة الإنذار

سيُقدر الضيوف الذين يهمهم الأمن قبل كل شيء أماكن الإقامة التي تستخدم أنظمة الإنذار للحفاظ على الأمن. ومع ذلك، فإن بعض الضيوف لا يحبون أجهزة الإنذار الأمنية على الإطلاق. هناك عدة جوانب إيجابية وسلبية يجب مراعاتها قبل الاستثمار في أنظمة الإنذار. 

من الناحية الإيجابية، يمكن أن توفر أنظمة الإنذار الأمنية راحة بال لا مثيل لها للضيوف. يمكن لهذه الأنظمة أن تنبهك على الفور أو تنبه ضيوفك إذا دخل شخص ما إلى مكان الإقامة. 

تشمل العديد من الأنظمة الأمنية مستشعرات للحركة يتم وضعها عند نقاط دخول رئيسية مثل الأبواب والنوافذ، ويكون بعضها مزوداً بأجهزة استشعار إضافية يمكنك وضعها في أي مكان تريد. وتسمح لك أنظمة الأمان الأكثر تعقيداً أن تضبط نطاق وحساسية كاشفات الحركة. 

ولكن تذكر أن أنظمة الأمان ذات التقنية العالية يمكن أن تكون معقدة. يمكن لوجود نظام حديث في مكان الإقامة الخاص بك أن يكون نقطة إيجابية تنال إعجاب الضيوف، لكنه قد يؤدي أيضاً إلى تشويش الضيوف أو حدوث إنذارات خاطئة. إليك بعض الأسئلة التي يجب طرحها قبل اختيار نظام أمني:

  • ماذا يحدث بعد تفعيل الإنذار؟ هل سيتم إخطار الشرطة أو شركة أمن خاصة؟
  • هل هناك رسوم مرتبطة بالإنذارات الخاطئة؟ 
  • كيف سيتم إخطارك كمالك لمكان الإقامة عند تفعيل الإنذار؟ 
  • ماذا سيحدث في حال تم تفعيل الإنذار وتعذر التواصل معك؟ 

تأكد من أن تكون على علم بتكلفة أي نظام أمني وطريقة عمله قبل أن تستثمر فيه. إذا قررت تثبيت النظام، عليك وضع مجموعة من الإرشادات المفصّلة بحيث يفهم الضيوف ما يقدمه النظام وطريقة عمله واستخدامه.


كاميرات المراقبة

إذا اخترت تثبيت كاميرا مراقبة في مكان الإقامة الخاص بك، يجب أن تكون مستعداً للإجابة على أسئلة الضيوف حول هذه الأجهزة بطريقة دبلوماسية ولطيفة. والأهم هو أن تكون شفافاً بشأن أي كاميرات مراقبة موجودة داخل أو خارج مكان الإقامة الخاص بك. يجب عليك أن تذكر هذه التفاصيل في صفحة مكان الإقامة الخاص بك. إذا لم تُدرج هذه المعلومات، أنت تخاطر بإزالة صفحة مكان الإقامة الخاص بك من المنصة. 

أحد الخيارات الشائعة لأصحاب أماكن الإقامة هو جهاز جرس الباب بتقنية الفيديو. وعادةً ما يتم تركيب هذا الجهاز على الباب الأمامي، وهو يعمل كجرس للباب وكاميرا مراقبة ونظام اتصال داخلي باتجاهين. وعندما يقترب شخص ما من الباب أو يرن جرس الباب، سيرسل الجهاز إشعاراً إلى هاتفك الذكي، مما يسمح لك بمشاهدة فيديو مباشر من هاتفك والرد على الزوار. 

يمكن أيضاً استخدام هذا النوع من الأجهزة للتواصل مع الضيوف بطرق أخرى. على سبيل المثال، يمكنك استخدامه كجزء من إجراءات الاستقبال أو إجراءات تسجيل الوصول الخاصة بك. كما أن إتاحة قناة التواصل الجديدة هذه يعني بالتأكيد أنه قد يتم التواصل معك من قِبل ضيف لسؤالك في أي وقت من النهار أو الليل.

يعجب بعض مالكي أماكن الإقامة أيضاً بفكرة كاميرات الفيديو لأنهم يشعرون أن هذه الأجهزة يمكن أن تساعد في تطبيق القواعد الداخلية. على سبيل المثال، إذا كنت لا تسمح بضيوف إضافيين غير مسجّلين، أو لا تسمح بالتدخين في مكان الإقامة الخاص بك أو بالقرب منه، أو لا تسمح بالحيوانات الأليفة داخل المنزل، فإن وجود كاميرا عند الباب الأمامي وإعلام الضيوف عن مكانها قد يجعلهم يلتزمون بالقواعد المحددة. 

إليك تفاصيل مهمة يجب مراعاتها بالنسبة لكاميرات المراقبة: 

  • قبل تثبيت كاميرا في مكان الإقامة الخاص بك، تعرّف على المتطلبات واللوائح الخاصة بنا التي تنطبق على المراقبة 
  • يُعد وضع كاميرا في المناطق التي تتوقع فيها الخصوصية، مثل الحمّام أو غرفة النوم، أمراً غير قانوني في معظم الدول وهو مخالف لسياساتنا 
  • قد يكون لدى ضيوفك جهاز جرس الباب بتقنية الفيديو في منازلهم أو ربما لم يستخدموه من قبل، لذلك تأكد من تضمين تعليمات حول كيفية استخدامه بشكل فعال

كاشفات الحركة والصوت

تشكل كاشفات الحركة مصدر قلق أقل على الخصوصية من الكاميرات، ولكن يجب أيضاً ألا تُوضع في المناطق التي يتوقع فيها الضيوف الخصوصية. غالباً ما تُستخدم هذه الكاشفات في الخارج كوسيلة أمنية لتنبيه الضيوف عند اقتراب أشخاص من مكان الإقامة، ولكن يمكن استخدامها أيضاً لمنع الدخول إلى مناطق معيّنة. على سبيل المثال، إذا كانت قواعدك الداخلية لا تسمح بدخول الضيوف إلى منطقة مثل المرآب أو مساحة التخزين، يمكن أن يساعدك كاشف الحركة في تطبيق هذه القواعد.

يمكنك أيضاً العثور على أجهزة مصممة لقياس مستوى الصوت فقط في منطقة ما. ويُعد الاستخدام الأكثر شيوعاً للكاشف الصوتي هو للمساعدة في تطبيق القواعد الداخلية المتعلقة بالحفلات والضوضاء. تذكر أنه إذا كان الجهاز يجمع بين استخدام كاشف الصوت والتقاط الصور أو مقاطع الفيديو عند كشف الضوضاء، فإنه يصنف على أنه من فئة كاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة.  


الخزنات

بالرغم من أن الأمر لا يُعد ضرورياً للغاية، إلا أن الضيوف الموجودين في حيّ غير مألوف بالنسبة لهم وبعيداً عن بيوتهم يقدّرون وجود مكان آمن للاحتفاظ بأغراضهم الشخصية. ويُنصح بالخزنات الرقمية أو خزنات "إل إي دي" بلا مفاتيح فعلية. كما تُعد الخزنات المتصلة بالجدران أو الأثاث أكثر أماناً بطبيعتها.


هل لديك أي من هذه الأجهزة في مكان الإقامة الخاص بك؟

تأكد من ذكر وجود أجهزة السلامة داخل أو خارج مكان الإقامة الخاص بك، وذلك في قسم "مرافق وخدمات" في صفحة "مكان الإقامة"، وتأكد من تعريف الضيوف بمكان هذه الأجهزة أثناء تسجيل الوصول.

هل وجدت هذا المقال مفيداً؟