نقدم لك دليل "موسم صيف أفضل" الخاص بك

نشارك معك معلومات هامة مبنية على البيانات حول عمليات بحث المسافرين وحجوزاتهم على منصتنا ونقدّم لك حلولاً لمساعدتك على تلبية الاحتياجات الفريدة لهؤلاء المسافرين. اكتشف كيف يمكنك الاستفادة من هذه المعلومات الهامة وجذب الطلب الجديد.

ابدأ الآن

خاصية أسئلة وأجوبة الضيوف

تم التحديث منذ 2 شهر
حفظ

أبرز المميزات: تسمح خاصية جديدة للضيوف بسؤال الشركاء مباشرة عن أي استفسارات لديهم قبل الحجز. ستُعرض هذه الأسئلة في صفحات أماكن الإقامة بالإضافة إلى أجوبتها من قِبل الشركاء.

ما هي خاصية أسئلة وأجوبة الضيوف؟

تم إنشاء هذه الخاصية من أجل مساعدة الشركاء في الإجابة عن أي أسئلة قد تراود الضيوف باستباقية، وتمنح ميزة الأسئلة والأجوبة هذه أماكن الإقامة على Booking.com إمكانية الإجابة على أي أسئلة أو استفسارات قد لا تكون مذكورة في الوصف، وتشمل الأمان والصحة والنظافة.

كيفية عمل الخاصيّة

يمكن أن يتم التصويت على أسئلة وأجوبة الضيوف من خلال أيقونة إعجاب أو عدم إعجاب بعد أن يتم نشرها من قِبل الضيوف الذين يتصفحون الصفحة التي عليها أسئلة وأجوبة الضيوف على Booking.com. ونتيجة لهذا التصويت تظهر أسئلة وأجوبة الضيوف الأكثر رواجاً (التي لديها أكبر عدد من تصويت الإعجاب) أولاً. يساعد هذا الضيوف الحاليين على حجز أماكن الإقامة بثقة أكبر، بالإضافة إلى مساعدة الضيوف المستقبليين على اتخاذ قرارات أفضل بشأن أماكن الإقامة التي يرغبون في حجزها.

جميع الأسئلة والأجوبة تمر بعملية إشراف قبل أن تظهر على الموقع، ويجب أن تتم كتابة الأسئلة بلغة يتكلمها الشريك كي يتم قبولها. ما يزال الشركاء يحصلون على خيار الرد بشكل خاص على الضيوف في الحالات المناسبة. يمكن للشركاء إزالة أي أسئلة وأجوبة بكل حرية في حال أصبح أي منها قديماً أو غير ذي صلة.

ملاحظة: يمكن استخدام هذه الخاصية من قِبل جميع ضيوف Booking.com قبل حجز إقامتهم وهي ليست جزءاً من عملية المراسلة المعتادة التي تركّز على الحجز. 

هل يمكن لجميع شركاء Booking.com استخدام هذه الخاصية؟

يمكن لجميع شركاء أماكن الإقامة على Booking.com استخدام هذه الخاصية. يجب على الشركاء الذين لا يودون استخدام هذه الخاصية الانتقال إلى صفحة صندوق البريد الخاص بهم على الإكسترانت حيث سيجدون قسم "أسئلة موجهة لمكان الإقامة الخاص بك"، وبعدها يمكنهم الوصول إلى "تفضيلات أسئلة وأجوبة الضيوف".  

هل وجدت هذا المقال مفيداً؟